فعاليات 2020

الندوات وحلقات النقاش

مخرج ومديرة التصوير: نقاش مع آلان غوميس وسيلين بوزون حول تعاونهما على فيلم "Félicité"

توفر ورشات الأطلس منصة للتفكير من خلال سلسلة من الندوات والنقاشات التي يشارك فيها مهنيون يعرضون من خلالها خبراتهم وتجاربهم ويستكشفون موضوعات جديدة ومعاصرة تخص التجارب السينمائية في القارة الإفريقية والعالم العربي.

مخرج ومديرة التصوير: نقاش مع آلان غوميس وسيلين بوزون حول تعاونهما على فيلم  "Félicité"

إذا كان فرانسوا تروفو قد وصف المخرج بأنه الشخص الذي نطرح عليه باستمرار جميع الأسئلة دون أن نحصل بالضرورة على جميع الإجابات، فإن مدير(ة) التصوير هو الشخص الذي بدونه لا يمكن لحلم المخرج أن يتحقق. في الواقع، من خلال عمله على الصورة والإطار والإضاءة وخطة التصوير، فإنه (هي) يحاول أن يدرك الرغبات العميقة للمخرج لكي يتمكن من استنساخها في كل تفاصيل المشهد، ضمن سياق معين أو أجواء محددة. فهو (هي) لا يمكنه أن ينفصل عن المخرج في بناء الفيلم.
كيف يتم تشكيل هذا الثنائي؟ على أية أسس يتم اختيار مدير(ة) التصوير؟ بشكل ملموس، كيف يعمل هذا الثنائي معا؟ في أية مرحلة من مراحل الفيلم؟
يسعى هذا النقاش مع آلان غوميس وسيلين بوزون لاستجلاء علاقة المخرج مع مديرة التصوير، وكيفية عملهما معا على "Félicité"،الفيلم الرابع للمخرج الفرنسي السينغالي، والذي فاز بجائزة الدب الفضي في مهرجان برلين 2017 وجائزة الحصان الذهبي في مهرجان فيسباكو 2017.

تسيير النقاش:
فرح كليمونتين دراماني-إيسيفو، مسؤولة برمجة، وكيلة فنية، وجامعية (فرنسا)

مشاهدة

الإنتاج المشترك: مغامرة فنية

تنطوي العلاقة بين منتجين إثنين على العديد من المخاطر التي يمكن أن ينتج عنها حالات من سوء التفاهم المرتبطة بأسباب مختلفة غالبا ما تكون مالية أو قانونية أو تعاقدية. في مواقف عديدة، يُنظر إلى الإنتاج المشترك على أنه دعم مالي يمكّن من الرفع من الميزانية وزيادة الإمكانيات والفرص التي قد تتاح للفيلم دوليا. أليس هذا التقليل من أهمية الإنتاج المشترك إلى دعم اقتصادي محض هو مصدر كل التوترات بين مختلف الأطراف؟
كيف نضمن أن يكون الإنتاج المشترك عملية إيجابية لتحسين الأفلام؟ كيف يمكن أن نضعه في خطط عملنا بدءا من مرحلة التطوير، بدل اعتباره مجرد فرصة مالية؟ ماذا تعني بالفعل هذه المغامرة، وكيف يمكن أن نتموقع كمنتجين أساسيين في القارة الإفريقية وفي العالم العربي وذلك بهدف إيجاد التوازن السليم مع الشركاء الدوليين؟

المشاركون:
جنيفر صباح-إيماجين، منتجة (فرنسا)
كريم عيتونة، منتج (المغرب / فرنسا)
ميشال ك.زونغو، منتج (بوركينا فاسو)

تسيير الجلسة:
تيبو براك، مسؤول ورشات الأطلس

مشاهدة

بين الرغبة والواقع: العملية الإبداعية في مواجهة تقلبات العالم

بالنسبة للسينمائيين من جميع أنحاء العالم، كانت الأشهر العشرة الماضية صعبة للغاية. بالنسبة لمن هم من العالم العربي، غالبا ما يعد هذا الوضع الغامض صورة طبق الأصل لما يعيشونه في حياتهم اليومية. ففي منطقة معرضة لاضطرابات متتالية وبوتيرة يصعب تعقبها، تظل الرغبة وراء كل مشروع معرضة حتما لخطر الإحباط.
عدد محدود من الأفلام العربية يحقق الانتقال من الكتابة السينمائية إلى الشاشة في زمن قصير. فمن مرحلة التطوير التي تستوجب المشاركة في الورشات المعتادة التي أصبحت خطوة لازمة، إلى الخطوة الحتمية المتمثلة في تقديم المشروع أمام صناديق الدعم من أجل الحصول على التمويل، دون إغفال مرحلة ما بعد الإنتاج الطويلة، قد تمتد فترة إنجاز الفيلم لسنوات.
بينما تعيش أجزاء من العالم العربي تحت وطأة الأزمات السياسية وتصارع في مواجهة تداعيات جائحة تعصف بالعالم بأسره، كيف يمكن للمخرجين السينمائيين إبقاء عنصر الاستعجالية والراهنية بالنسبة لأفلامهم؟ كيف يؤثر عنصر الزمن سلبا على مسار إنجاز المشروع؟ والأهم من ذلك، كيف يمكن للفنانين الحفاظ على رغبتهم القوية في إخراج فيلم سينمائي على امتداد عمليتهم الإبداعية؟

المشاركات:
تالا حديد، مخرجة ومصورة (المغرب)
جوانا حاجي توما، مخرجة وفنانة (لبنان)
هالة لطفي، مخرجة ومنتجة (مصر)

تسيير الجلسة:
جوزيف فهيم، ناقد ومبرمج أفلام لمهرجانات سينمائية (مصر)

مشاهدة

سوق الإنتاج المشترك

يتم تقديم المشاريع والأفلام المختارة في إطار سوق للإنتاج المشترك، حيث تتاح لها فرصة عقد لقاءات فردية مع أبرز المهنيين الدوليين بهدف إيجاد منتج مشترك أو موزع أو شريك آخر. سينظم سوق الإنتاج المشترك هذه السنة بصيغة رقمية، ويجمع أكثر من 300 مهنيا دوليا.

منصة الأطلس

"منصة الأطلس" مبادرة جديدة، تقدمها ورشات الأطلس لفائدة المخرجين والمنتجين الحاضرين في تظاهراتنا كمهنيين معتمدين (خارج المسابقة)، والذين يعملون على تطوير مشروع فيلم طويل روائي أو وثائقي. هذه السنة، ستكون هذه المنصة مخصصة للمهنيين المغاربة المعتمدين الذين يرغبون في الاستفادة من لقاءات عمل تستغرق نصف ساعة يتم تنظيمها مع أحد الخبراء المستشارين من أجل مناقشة وتشخيص العوائق التي تقف أحيانا في وجه تقدم المشاريع الوثائقية أو الروائية.
نحن سعداء بالتعاون مع Powered by Dox Garage، برنامج من تنظيم دوكس بوكس، الذي يقترح هذه المواكبة في مجال الفيلم الوثائقي. لقاءات عمل أخرى خاصة بالفيلم الروائي يتم تنظيمها مع فريق ورشات الأطلس.

الصور

افتتاح ورشات الأطلس مع ريمي بونوم (المدير الفني للمهرجان ومدير ورشات الأطلس) و علي حجي (المنسق العام للمهرجان)
مخرج ومديرة التصوير: نقاش مع آلان غوميس وسيلين بوزون حول تعاونهما على فيلم "Félicité"
آلان غوميس (مخرج Félicité)
سيلين بوزون (مديرة تصوير Félicité)
ندوة "الإنتاج المشترك: مغامرة فنية"
جنيفر صباح-إيماجين (منتجة)
كريم عيتونة (منتج)
ميشال ك.زونغو (منتج)
جلسة تقديم المشاريع العشرة قي مرحلة التطوير
مخرجو و منتجو المشاريع العشرة في مرحلة التطوير
ندوة "بين الرغبة والواقع: العملية الإبداعية في مواجهة تقلبات العالم"
عرض الأفلام الخمسة في مرحلة التصوير أو ما بعد الإنتاج وعروض الأطلس للأفلام
مخرجو ومنتجو الأفلام الخمسة في مرحلة التصوير أو ما بعد الإنتاج وعروض الأطلس للأفلام
سوق الإنتاج المشترك بصيغة رقمية
سوق الإنتاج المشترك بصيغة رقمية
حفل توزيع الجوائز لورشات الأطلس 2020
جائزة "آرتيكينو" الدولية لمشروع الفيلم في مرحلة التطوير: بيننا (AMONG US) للمخرجة صوفيا العلوي (المغرب)، من إنتاج مارغو لوريي
لجنة تحكيم جائزة أطلس لمرحلة ما بعد الإنتاج
جائزة أطلس لمرحلة ما بعد الإنتاج: تونغوزا (RISING UP AT NIGHT) للمخرج نيلسون ماكينجو، من إنتاج روزا سباليفيرو ودادا كاهيندو
جائزة أطلس لمرحلة ما بعد الإنتاج: ريش أب (FEATHERS OF A FATHER) للمخرج عمر الزهيري، من إنتاج جولييت لوبوتر وبيير مناحيم